الأحد، 18 يناير، 2009

إلى رحمة الله يا جدي العزيز

بقلوب مؤمنة ، انتقل جدي العزيز إلى جوار ربه عصر هذا اليوم ، بعد عناء طويل مع المرض، إنا لله وإنا إليه راجعون.

لا أجد كلمات أقولها إلا الدعاء له بالرحمة والمغفرة ، وأن يلهمنا الصبر والسلوان . فبعد فراق زوجتي قبل أسبوعين ، جاء فراق جدي العزيز.

لله ما أعطى لله ما أخذ ، ولله الحمد في الآخرة والاولى.

هناك 8 تعليقات:

  1. عظّم الله أجركم
    وأحسن عزاءكم
    وغفر لميتكم
    وعوّضكم في فقده خيرًا ..
    وجمعكم بالأحبّة في جنّات ونهر
    في مقعد صدق
    عند مليك مقتدر


    .
    .
    .

    ردحذف
  2. لا حول ولا قوة إلا بالله..
    عظّم الله أجركم..

    ردحذف
  3. inna lillahi wa inna ilayhi raji3oon.
    3atham Allah ajrakum.

    ردحذف
  4. لله ما أخذ و له ما أبقى و كل شي عنده باجل مسمى و التصبر و للتحتسب

    و تذكر قول النبي صلى الله عليه و سلم ( عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله له خير إن ....و إن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له )

    أعانك الله

    ردحذف
  5. عظم الله أجرك.

    ردحذف
  6. شكرا أخواني على هذه التعزيات ، ولكم جزيل الشكر والثناء

    ردحذف
  7. أحسن الله عزائكم وغفر لميتكم ..

    نسأل الله له الرحمة والمغفرة والقبول ..

    ردحذف
  8. كان الله في عونكم أخي
    ورزقكم الصبر والسلوان

    وأدخل الله جميع موتاكم الفردوس الأعلى , انه على غفور جواد كريم

    ردحذف