الأربعاء، 2 مارس، 2011

ماذا تعني مسيرات تأييد للسلطان

عندما تستيقظ نصف الليل لتقرأ رسالة من مرسل مجهول يدعوك لمسيرة أمام الجامع الأكبر لتأييد السلطان، هل ستذهب مباشرة للمسيرة؟؟
وإذا أضيف في الرسالة إلى أن المسؤول عن التخريب هو الدولة المجاورة ويجب أن لا نؤيد المسيرات الاحتجاجية ؟؟ فماذا سيكون جوابك؟؟
بصراحة ضقت ذرعا بهذه التصرفات التي أقل ما يطلق عليها طفولية ولا تهدف غير تحسين الصورة لا غير.

عندما تنطلق المسيرات التأييد قبل أن يحدث التغيير فهذا لا يعني إلا أن المسيرات الاحتجاجية هي ضد السلطان وضد الوطن.

وهذا ما لا يصدقه الواقع إطلاقا فالاحتجاجات ما هي إلا مطالب بالاصلاح لا غير، كعادة العمانيين البسطاء.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق