الأربعاء، 10 فبراير، 2010

فلسفة الأخلاق عند فدريريك نيتشه


أنا لا أحاول أن أنافس أخي عبدالله المهيري في محاولته لقراءة 104 كتاب في هذا العام ، ولكني أحاول أن أوازن بين الحاسوب والقراءة ومشاغل الحياة، حيث اكتشفت مؤخرا أني أقضي فترات طويلة أكثر من اللازم مع الحاسوب على حساب أمور أخرى مثل القراءة.
هذه المرة عدت إليكم بكتاب فلسفة الأخلاق عند فدريريك نيتشه وهي رسالة بحثية ( ربما الدكتوراه أو الماجستير ) للدكتور يسرى إبراهيم ( يسرى يحتمل أن يكون رجلا أو امرأة فعذرا ).
الكتاب ليس ضخما كما هي عادة الكتاب السابقة بل يقع في 320 صفحة ، وقد اشتريته مع كتاب هكذا تكلم زرادشت لمؤلفه نيتشه و كتاب كفاحي لهتلر عندما زرت الأردن في صيف 2008.
بذل يسرى إبراهيم جهدا كبيرا لتجميع و ترتيب أفكار نيتشه الفلسفية حول الحياة والأخلاق، وترجمتها إلى العربية ، وبالرغم من أني قرأت كتاب هكذا زرادشت سابقا ولم أفهمه كثيرا أو بالأحرى صدمت من أفكاره الغريبة حول العود الأبدي و إرادة القوة و موت الإله وفكرة العلو والتسامي، إلا أن كتاب فلسفة الأخلاق جاء موضحا وشارحا لهذه الأشياء بأسلوب سهل وسلس.
كما قلت سابقا كان دور المؤلف يسرى إبراهيم هو التجميع والترتيب والتهذيب في الغالب الأعم، وقليلا ما تجد له انتقادات ومعارضات لفلسفة نيتشه ، بل أوكل هذه المهمة لمفكري الفلسفة الوجودية و الكتاب السابقين الذين تناولوا نيتشه وفلسفته بالنقد والتمحيص.
( للأسف هذا حال الكثير من الدراسات الأكاديمية والجامعية ، حيث يصبح الطالب مجرد سكرتير يرتب و ينظم المعلومات ، وليس له يد في المعلومات نفسها ونقدها وتمحيصها، وهذا يرجع للأساس أن النظام التعليمي نظام غير مبدع للأسف ويعتمد على النقل في الغالب)
لكن هذه الملاحظات لا تنقص من جودة المعلومات والفكرة الأساسية وهي شرح فلسفة الأخلاق عند نيتشه ، ومدى تأثيرها على الكثيرين من الكتاب والعظماء منذ وفاة نيتشه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق